( إن هذه القلوب أوعية فاشغلوها بالقرآن ولاتشغلوها بغيره).

ابن مسعود رضي الله عنه


    محاضرات القراءات

    شاطر

    الفرقة الرابعة
    عضو نشط

    عدد الرسائل : 12
    نقاط : 22
    تاريخ التسجيل : 27/10/2009

    default محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف الفرقة الرابعة في الثلاثاء مارس 23, 2010 12:13 am

    http://www.4shared.com/file/246886237/520c3728/___online.html


    على الرابط مقدمة مطلوبة في القراءات

    مجد نجد
    عضو نشط

    عدد الرسائل : 26
    نقاط : 26
    تاريخ التسجيل : 04/03/2009

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف مجد نجد في الأربعاء مارس 24, 2010 11:30 pm

    الله يسعدك يالفرقة الرابعة..الرابط يطلعلي فيه رموز بعدالتحميل مادري ليش؟
    avatar
    *البركان الهادئ*
    المدير

    عدد الرسائل : 207
    نقاط : 116
    تاريخ التسجيل : 24/02/2008

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف *البركان الهادئ* في الثلاثاء مارس 30, 2010 2:47 am

    يالله يابنات خلونا نبدأ ننزل توجيه الكلمات حقت الإختبار الشهري علشان يمدينا نعرضهل على الدكتوره قبل
    وش قلتوا؟؟


    _________________
    يقول الناجح:يبدو الأمر صعبا ولكنه ممكن..
    أما الفاشل فيقول: يمكن أن يكون الأمرممكنا ولكنه يبدو صعبا للغاية..
    يرى الناجح حلا لكل مشكلة..
    أما الفاشل فيرى مشكلة في كل حل..
    avatar
    *البركان الهادئ*
    المدير

    عدد الرسائل : 207
    نقاط : 116
    تاريخ التسجيل : 24/02/2008

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف *البركان الهادئ* في الثلاثاء مارس 30, 2010 10:42 pm

    سورة الحجرات

    آية 18:

    - (والله بصير بما يعملون) بياء الغيبة: مراعاة للسياق قبلها.

    - (والله بصير بما تعملون) بتاء الخطاب: التفات وفيه تنبيه.

    كلاهما وافقتا الرسم تحقيقا.



    سورة ق

    - (يوم يقول): على الاخبار عن الله عز وجل، وجاءت تبعا لسياق الآيات قبلها.

    - (يوم نقول): على الإخبار من الله تعالى عن نفسه، وجاء على الإلتفات من الحديث عن غائب إلى خطاب حاضر.



    آية 40:

    - (وإدبار السجود) بكسر الألف: مصدر أدبر يدبر إدبارا، فنصبه على الظرف، والإدبار حقيقته:الانصراف واستعير هنا للانقضاء، أي انقضاء السجود، والتقدير: ومن الليل فسبحه ووقت أدبار السجود أي بعد الصلاة.

    - (وأدبار السجود) بفتح الألف: جمع دُبر بمعنى العقب ولآخر، وهو منصوب على الظرفية أيضا

    وعلى كلا القراءتين هو: وقت انتهاء السجود، "وفي هذه الآية أمر من الله عز وجل لنا أن نسبحه بعد الفراغ من الصلاة، قيل يراد بالتسبيح أي الركعتان بعد المغرب.

    ولا خلاف في (وإدبار النجوم) في سورة الطور، فقرئت بالكسر منصوبة على الظرفية على تقدير : ووقت إدبار النجوم. وهو ذهب ضوئها إذا طلع الفجر الثاني، وهو البياض المنشق من سواد الليل.

    قول أكثر المفسرين على أن إدبار السجود الركعتان بعد المغرب، وإدبار النجوم الركعتان بعد الفجر.

    والرسم: رسمت في المصاحف (وإدبر) بلا ألف، فوافقت القراءتان الرسم تقديرا.



    آية 41:

    - (يناد المنادي) قرأ أهل سما بالياء وصلا:على الأصل ، وحذفوها وقفا للكتاب.

    - (يناد المنادِ) والباقون بحذف الياء في الوصل والوقف: اتباعا لرسم المصحف فوافقت قراءتهم الرسم تحقيقا لأنها رسمت في المصاحف بلا ياء، ومن وصلها بياء فوافقت قراءته الرسم تقديرا.


    _________________
    يقول الناجح:يبدو الأمر صعبا ولكنه ممكن..
    أما الفاشل فيقول: يمكن أن يكون الأمرممكنا ولكنه يبدو صعبا للغاية..
    يرى الناجح حلا لكل مشكلة..
    أما الفاشل فيرى مشكلة في كل حل..

    مجد نجد
    عضو نشط

    عدد الرسائل : 26
    نقاط : 26
    تاريخ التسجيل : 04/03/2009

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف مجد نجد في الأربعاء مارس 31, 2010 1:42 am

    سورة الجاثية:
    "وجعل على بصره غشوة" 23
    قرأ حمزة والكسائي"غشوة"بفتح الغين وحذف الألف وقرأ الباقون"غشاوة".
    التوجيه :
    "غشاوة" اسم مصدر
    "غشوة" مصدر
    وهما لغتان
    الرسم :"غشوة" وافقت الرسم تحقيقا
    "غشاوة" وافقت الرسم تقديرا.

    "إن وعد الله حق والساعة لا ريب فيها" 32
    قرأ حمزة والساعة لا ريب فيها بالنصب وقرأ الباقون بالرفع.
    التوجيه :
    الرفع/على الابتداء و"لاريب فيها"خبر والوقف على"............."وقف كافي
    النصب/معطوفة على"وعد الله"

    سورة الأحقاف

    "ووصينا الإنسن بوالديه إحسنا حملته أمه كرها ووضعته كرها" 15
    قرأ عاصم وحمزة والكسائي ووصينا الإنسان بوالديه إحسانا بالألف وقرأ الباقون حسنا.
    التوجيه :
    "إحسانا" مصدرا من أحسن يحسن إحسانا والمعنى أي أمرناه بأن يحسن إليهما إحسانا أي ليأتي الإحسان إليهما دون الإساءة وحجتهم إجماع الجميع على قوله وبالوالدين إحسانا.
    "حسنا"اسم مصدر من حسن يحسن حسنا وحجتهم قوله في سورة العنكبوت ووصينا الإنسان بوالديه حسنا.
    الرسم :
    مصاحف الكوفيون بإثبات الألف
    المدني والمكي والشامي بحذف الألف
    ووفق الله الجميع

    العفريته
    عضو نشط

    عدد الرسائل : 13
    نقاط : 10
    تاريخ التسجيل : 08/11/2008

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف العفريته في الأربعاء مارس 31, 2010 2:51 am

    سورة الشورى
    ((وما أصابكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم)) 30
    قرأ نافع وابن عامر وما أصابكم من مصيبة بما كسبت بغير فاء

    وقرأ الباقون فبما كسبت أيديكم بالفاء
    _وبالفاء في العربية أجود لأن الفاء مجازاة جواب الشرط المعنى ما يصيبكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم ومثله قوله ما أصابك من حسنة فمن الله وما أصابك من سيئة فمن نفسك
    _أما من قرأ بما كسبت أيديكم على أن (ما) في معنى الذي والمعنى والذي أصابكم وقع بما كسبت أيديكم

    في المصحف الشامي والمدني كبت بلا فاء
    وبقية المصاحف بالفاء .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    ((والذين يجتنبون كبئر الإثم والفواحش)) 37
    _قرأ حمزة والكسائي كبير الإثم على الواحد وفي النجم مثله

    وحجتهما ما روي عن ابن عباس أنه قال عنى بذلك الشرك بالله
    ويجوز أن تقول بالتوحيد لأن التوحيد يؤدي عن معنى الجمع فيكون المعنى كبير كل إثم.
    _وقرأ الباقون كبائر الإثم على الجمع وحجتهم ما في الآية وهو قوله والفواحش قالوا ولو كان كبير الإثم لكان والفحش

    ويقوي الجمع أيضا إجماع الجميع على قوله إن تجتنبوا كبائر ما تنهون عنه
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    ((وما كان لبشر أن يكلمه الله إلا وحيا أو من وراء حجاب أو يرسل رسولا فيوحي بإذنه ما يشاء))
    قرأ نافع أو يرسل بالرفع فيوحي ساكنة الياء
    وقرأ الباقون أو يرسل بفتح اللام فيوحي بالفتح
    _بالنصب: منصوبه بأن المضمرة وجوبا ولاتعطف على أن يكلمه.

    _الرفع : معطوفة على الا وحيا
    avatar
    رزان
    مشرف

    عدد الرسائل : 73
    نقاط : 67
    تاريخ التسجيل : 27/02/2008

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف رزان في الأربعاء مارس 31, 2010 3:38 am

    مريم الله يجزاك خير

    سورة الدخان:
    قوله تعالىSadرب السموات والارض)
    القراءة:
    قرأ نافع وابن كثير وأبو عمرو وابن عامر (رب السموات)
    برفع الباء.
    وقرأ عاصم وحمزة والكسائي(رب السموات) بكسرالباء.
    التوجيه:
    توجيه قرآءة الرفع:
    رفع الباء من(رب السموات)على القطع من الاول لأن مابعده قد تم فانقطع الكلام بقولهSadإنه هو السميع العليم):
    والرفع فيه على أحد أمرين:إما أن يكون خبر مبتدأ محذوف لما قالSadرحمة من ربك إنه هو السميع العليم)
    قال: هو(رب السموات) فحذف المبتدأ,
    أو يكونSadرب السموات) مبتدأ وخبره الجملة التي عاد الذكر منها اليه,وهو قوله: (لا اله إلا هو) ويقوي هذا قوله : (رب المشرق والمغرب لا اله إلا هو)
    توجيه قراءة الكسر:
    ومن قرأSadرب السموات والأرض) جعله بدلا من( ربك)
    قوله تعالى(خذوه فاعتلوه )
    القراءة:
    قرأ نافع وابن كثير وابن عامرSadخذوه فاعتلوه) بضم التاء
    وقرأ أبو عمرو وعاصم وحمزة والكسائي بكسر التاء.
    التوجيه :
    توجيه قراءة الكسر والضم: لغتان فاعتلوه:قودوه بعنف, ويعتل ويعتل مثل يعكف ويعكف ويحشر ويحشر,ويفسق ويفسق,ونحو ذلك من الكلم التي يجيء فيه يفعل ويفعل جميعا.


    قوله تعالىSad كالمهل يغلي في البطون):
    القراءة:
    قرأ ابن كثير وابن عامر وعاصم في رواية حفص: (يغلي) بالياء.
    وقرأ الباقون أبو بكر عن عاصمSadتغلي) بالتاء.
    التوجيه:
    من قال: (تغلي) بالتاء حمله على الشجرة, كأن الشجرة تغلي في البطون, ومن قال: (يغلي), جعله على الطعام لأن الطعام هو الشجرة في المعنى.
    ألا ترى أنه خبر الشجرة؟ والخبر في المعنى إذا كان مفردا
    هو الابتداء, ولا يجعل على المهل إنما ذكر للتشبيه في الذوب.

    رزان
    avatar
    رزان
    مشرف

    عدد الرسائل : 73
    نقاط : 67
    تاريخ التسجيل : 27/02/2008

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف رزان في الأربعاء مارس 31, 2010 4:03 am

    :
    سورة الزخرف
    ( جاءنا )

    الشرح / اختلفوا في التوحيد والتثنية من قوله تعالى : ( حتى إذا جاءنا قال ) الزخرف / 38
    فقرأ( ا ، ص ، د ، ك ): ( حتى إذا جاءانا ) بالتثنية
    فقوله ( جاءانا ) على التثنيه عائد على الكافر وقرينه .
    وقرأ ( ش ، ح ، ع ) : ( حتى إذا جاءنا ) بالافراد والضمير عائد على
    ( ياليت بيني وبينك ) فهو واحد .
    ( أسورة ) :
    الشرح / اختلفوا على الجمع وجمع الجمع من قوله تعالى : ( أسورة من ذهب ) الزخرف / 53
    فقرأ حفص : ( أسورة من ذهب ) وأسورة هو جمع سوار جمعه على أسورة مثل / سقاء وأسقية .
    وقرأ باقي القراء ( نافع،ابن كثير،ابوعمرو،ابن عامر،شعبة،حمزة،الكسائي)قرءوا : ( أساورة من ذهب ) جعله جمع .





    6 / وفي ســلـــفـــا ضما شـريفــــا *** ...........................................
    ( ســـلــــفا ) :
    الشرح / اختلفوا في ضم السين واللام من قوله تعالى : ( فجعلناهم سلفا ) الزخرف / 56 .
    فقرأ حمزة والكسائي : ( سُــــلُفا ً ) بضم السين واللام وهو جمعا لسلف فيكون مثل أسد وأُسُد .
    وقرأ الباقون ( نافع،ابن كثير،ابو عمرو،ابن عامر،عاصم ) قرأوا : ( سَـلَــفاً ) بفتح السين واللام لأن فعلا جاء في حروف يراد بها الكثرة ، فهو اسم من أسماء الجمع
    جواهر .
    avatar
    بسمة أمل
    عضو نشط

    عدد الرسائل : 7
    نقاط : 5
    تاريخ التسجيل : 26/01/2009

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف بسمة أمل في الأربعاء مارس 31, 2010 5:00 am

    سورة الزخرف:

    1)آية(19):

    -(أَشَهِدُوا):فعل ثلاثي من شَهِدَ يشهد،وهو مبني للفاعل،وهو متعدي إلى مفعول واحد وهو:"خَلْقهم"، دخلت عليه همزة الاستفهام الذي معناه التوبيخ والتقرير،والمعنى:أَحَضَروا خلقهم،فالفعل شَهدوا أي حضروا فهم ادّعوا علم مالم يشاهدوه مما طريقه المشاهدة فوُبِّخوا على ذلك قال تعالى:(أم خلقنا الملائكة إناثا وهم شاهدون).

    -(أَءُشْهِدُوا): فعل رباعي من أَشْهَد يشهد،وهو مبني لما لم يسم فاعله،وهو متعدي إلى مفعولين لأنه رباعي نقل بالهمزة من الثلاثي فالمفعولان أحدهما المضمر في الفعل الذي قام مقام الفاعل والثاني:"خَلْقهم"، دخلت عليه همزة الاستفهام الذي معناه التوبيخ والتقرير،وجيء بصيغة النائب عن الفاعل دون صيغة الفاعل لأن الفاعل معلوم أنه الله تعالى لأن العالم العلوي الذي كان فيه خلق الملائكة لا يحضره إلا من أمر الله بحضوره،فالمعنى:أَأُحضِروا خلق الملائكة حين خلقهن الله فعلموا أنهم ذكورا أو إناث وهذا استفهام معناه النفي أي لم يحضروا خلقهم،وفيه تقريع لهم.

    *الرسم:

    رسمت في جميع المصاحف(اشهدوا)،لأن من قواعد الرسم:إذا التقت همزتا استفهام إذا كانتا متفقتين فترسم الأولى على السطر والثانية على الألف،وإذا كانتا مختلفتين فترسم الأولى على الألف والثانية على السطر.
    ****


    2)آية(24):

    -(قَالَ أولوجئتكم): فعل ماض ،وهذه القراءة على الإخبار عن النذير الذي ذكر في قوله: (وكذلك ما أرسلنا من قبلك من نذير إلا قال مترفوها..)والمعنى قال النذير:أولو جئتكم بأهدى مما وجدتم عليه آباءكم).

    -(قُلْ أولو جئتكم): فعل أمر ،وهذه القراءة على حكاية ما أوحي إلى النذير،كأنه قال:أوحينا إلى النذير بأن قل بذلك،فيكون أمرا للرسول صلى الله عليه وسلم بأن يقوله جوابا عن قول المشركين: (إنا وجدنا آباءنا على أمة وإنا على آثارهم مهتدون).

    *الرسم:

    رسمت في المصاحف بحذف الألف(قل)،فقراءة(قل)وافقت الرسم تحقيقا،وقراءة(قال)وافقت الرسم تقديرا.
    ****


    3)آية(33):

    -(سُقُفا): على الجمع،فلما كانت البيوت جمعا لزم أن يكون السقف أيضا جمعا لأن لكل بيت سقفا.

    -(سَقْفا):على التوحيد والإفراد لإرادة الجنس(اسم جنس)،فهو واحد دل على الجمع اكتفى عن جمعه بما في الكلام من الدلالة عليه لأنه معلوم أن البيوت يكون لكل واحد منها سقف.
    وفقكن الله....
    avatar
    زخة مطر
    عضو نشط

    عدد الرسائل : 8
    العمر : 27
    نقاط : 3
    تاريخ التسجيل : 31/03/2008

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف زخة مطر في الأربعاء مارس 31, 2010 3:57 pm


    سورة الرحمن...
    شواظ: النار المحضة وهي لغتان..
    نحاس الدخان على قراءة الرفع يرسل عليكما شواظ من نار ويرسل نحاس. وعلى قراءة الخفض يرسل عليكما شواظمن نار ومن نحاس
    ......................
    لم يطمثهن..
    لغتان وهي دليل على أن الجن يتزوحون
    ......................
    سورة المطففين..
    ختامه ـ وخاتمة
    والخاتم والختام متقاربان في المعنى إلا أن الخاتم الإسم والختام المصدر..
    ومثل الخاتم والختام قولك للرجل كريم الطابع والطباع..كلا القرائتين وافقت الرسم تقديراً..
    ............................................
    فكهين
    قرأت فكهين وفاكهين
    القراءة بالألف(فاكهين) اسم فاعل من فكه وبدون ألف (فكهين )صفة مشبه على وزن فَعِـل ومعناهما متقارب وقيل الفكه الأشر.. والفاكه من التفكه..
    قراءة فكهين وافقت الرسم تحقيقاً..
    وقراءة فاكهين وافقت الرسم تقديراً...
    avatar
    *البركان الهادئ*
    المدير

    عدد الرسائل : 207
    نقاط : 116
    تاريخ التسجيل : 24/02/2008

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف *البركان الهادئ* في الأربعاء مارس 31, 2010 6:21 pm

    بنات الله يعافيكم لاتنزلون الا التوجيه حق الشهري مو كل شي
    علشان مايصير حوسه والباقي نرتبه بعدين

    بس الى سورة القمر


    _________________
    يقول الناجح:يبدو الأمر صعبا ولكنه ممكن..
    أما الفاشل فيقول: يمكن أن يكون الأمرممكنا ولكنه يبدو صعبا للغاية..
    يرى الناجح حلا لكل مشكلة..
    أما الفاشل فيرى مشكلة في كل حل..
    avatar
    *البركان الهادئ*
    المدير

    عدد الرسائل : 207
    نقاط : 116
    تاريخ التسجيل : 24/02/2008

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف *البركان الهادئ* في الأربعاء مارس 31, 2010 6:24 pm

    سورة الأحقاف
    ( أولئك الذين نتقبل عنهم أحسن ماعملوا ونتجاوز .. )
    قرأ حفص وحمزة والكسائي بنون مفتوحة في الفعلين ,ونصب أحسن وقرأالباقون بياء مضمومة ورفع أحسن .
    بالنون : مراعاة للسياق ( ووصينا الانسان ) كما أفادت اخبار الله عن نفسه أنه هو المتقبل , وأحسن مفعول .(اخبار + تعظيم)
    بالياء : يتقبل رفع على مالم يسم فاعله , أحسن نائب فاعل أحسن , والفاعل في القرائتين الله كما قال تعالى ( إنما يتقبل الله من المتقين ) ولم يذكره هنا لظهوره ولأن الاهتمام هنا للفعل وفيه معنى التشويق وأفادت الاخبار فقط .
    _______________________________________________________________
    ( وليوفيهم أعمالهم ..)
    قرأهشام وابن كثير وأبوعمرو وعاصم بالياء , والباقون بالنون .
    بالياء : مراعاة لما قبلها أي يتقبل الله ويتجاوز وليوفيهم الله ليأتلف الكلام مع ماسبقه ومعلوم من المقام أنه عائد على الله فهو اخبار عن الله .
    بالنون : نون العظمة والفعل إذا كان من عظيم فهوعظيم , ومن قرأ بالنون فهو مراعاة لما قبله ( نتقبل.. نتجاوز ) وهو اخبار من الله , وهما ترجعان الى معنى واحد .
    ومن جمع بين الياء والنون فحجته قوله (فتقبل من أحدهما ولم يتقبل من الآخر) على ما لم يسم فاعله ثم قال (إنما يتقبل الله من المتقين) .
    ___________________________________________________________________________
    (أتعدانني ..) :قرأهشام بنون واحدة مكسورة مشددة , وقرأ الباقون بنونين مكسورتين مخففتين .
    من قرأ بنون مشددة : فأدغم نون التثنية في نون الوقاية فتكون من قبيل المد اللازم
    والقراءة الاخرى : على الاظهار.



    ريم البريكان


    _________________
    يقول الناجح:يبدو الأمر صعبا ولكنه ممكن..
    أما الفاشل فيقول: يمكن أن يكون الأمرممكنا ولكنه يبدو صعبا للغاية..
    يرى الناجح حلا لكل مشكلة..
    أما الفاشل فيرى مشكلة في كل حل..
    avatar
    منّور
    عضو نشط

    عدد الرسائل : 49
    نقاط : 14
    تاريخ التسجيل : 10/03/2008

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف منّور في الأربعاء مارس 31, 2010 6:28 pm

    تابع الأحقاف

    * قال تعالى: [فأصبحوا لا يرى إلا مسكنهم] الأحقاف 25 .
    قرأ عاصم وحمزة: لايرى بضم الياء والنون ، مبني لما لم يسم فاعله ومساكنهم نائب فاعل


    والمعنى لا يرى إلى مساكنهم لأنهم قد أهلكوا وهو حكاية لحالهم فهي تحتمل وجود مساكنهم .
    وقرأ الباقون: لا ترى بفتح التاء على الخطاب مبني للفاعل ونصب مساكنهم مفعول به


    و تحتمل 1- ان الخطاب للنبي صلى الله عليه والمسلمون فالمعنى انها موجودة الآن آثارهم لأن ترى من رؤية العين تتعدى إلى مفعول واحد أي لا ترى شيئا إلى مساكنهم 2- فيها التفات لتهويل الامر وتعظيمه وتنبيه لقريش .




    سورة محمد



    * قال تعالى: [والذين قتلوا في سبيل الله فلن يضل أعملهم سيهديهم ويصلح بالهم] محمد 4 و5 .
    قرأ أبو عمرو وحفص: (قتلوا) بضم القاف مبني لما لم يسم فاعله وأنه أخبر عمن قتل في سبيل الله


    وحجتهما أن هذه الآية مخصوص بها الشهداء المقتولون في سبيل الله أن الله يهديه إلى جنته ويصلح حاله, (سيهديهم ويصلح بالهم ) الفضل في الايات لهم والهداية لهم تكون في الاخره بالصراط ووقت السكرات يوم القيامة.
    وقرأ الباقون: (قاتلوا) من المفاعلة وأنه عمن قاتل في سبيل الله وحجتهم أنها أعم ثوابا وأبلغ للممدوح في المجاهدين في سبيل الله وهي تشمل الشهداء وغيرهم فهي عامة وسيهديهم في الدنيا والآخرة .


    الرسم رسمت بحذف الألف بعد القاف لتوافق قراءة قتلوا الرسم تحقيقا وقراءة قاتلوا الرسم تقديرا






    * قال تعالى: [مثل الجنة التي وعد المتقون فيها أنهر من ماء غير ءاسن] محمد 15 .
    قرأ ابن كثير: أسن بالقصر على وزن فعل صيغة مبالغة والمعنى: أسن الماء يأسن أسنا فهو أسن وكذلك فهو أسن إذا تغيرت رائحته فأعلم الله أن أنهار الجنة لا تتغير رائحة مائها .
    وقرأ الباقون آسن بالمد اسم فاعل والمعنى: أسن الماء يأسن فهو آسن أي غير متغير الرائحة.


    وتعتبر من قبيل مد البدل


    سميه الحمد
    avatar
    منّور
    عضو نشط

    عدد الرسائل : 49
    نقاط : 14
    تاريخ التسجيل : 10/03/2008

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف منّور في الأربعاء مارس 31, 2010 6:38 pm

    سورة الذاريات
    (نزلته للاحتياط مع انه لم يتم مناقشته بعد)
    -------------------------------------------


    (1)_ قال تعالى: (فورب السماء والأرض إنه لحق مثل ما أنكم تنطقون) [الذاريات:23] .

    قرأ حمزة والكسائي وشعبة: برفع لفظ(مثل) وقرأ الباقون بالنصب .

    التوجيه:
    الرفع: على أنه صفة لـ (لحق) و(ما) زائده والمعنى: مثل نطقكم


    النصب: على التوكيد على أنه صفة حال محذوف قصد منه التأكيد . والتقدير: إنه لحق حقاً مثل ما أنكم تنطقون.
    -------------------------------------------


    (2)_ قال تعالى: ( فأخذتهم الصعقة وهم ينظرون) [الذاريات44] .

    * قرأ الكسائي فأخذتهم الصعقة بغير ألف على وزن (فعله) وهي مصدر صعق يصعق صعقا وصعقة واحدة

    وحجته: أن الصعقة هي المرة الواحدة بدلالة قوله (أخذتهم الرجفة)

    * قرأ الباقون الصاعقة على وزن (فاعلة) بالألف وحجتهم أن جميع ما في القرآن من ذكر الصاعقة جاء على هذا الوزن مثل الراجفة .

    وقيل: هما لغتان، فالصاعقة هي التي تنزل من السماء وتحرق ، والصعقة هي الزجرة وهي الصوت عند نزول الصاعقة

    الرسم: رسمت الصعقة بلا ألف بعد الصاد لتوافق قراءة الحذف الرسم تحقيقًا وقراءة الإثبات الرسم تقديرًا
    -------------------------------------------


    (3)_ قال تعالى: ( وقوم نوح من قبل إنهم كانوا قوما فسقين) [الذاريات: 46].


    * قرأ أبو عمرو وحمزة والكسائي: بالخفض في (قوم)على العطف في قوله (وفي موسى)أو(وفي الأرض) على تقدير وفي قوم نوح آية أيضًا


    * وقرأ الباقون: بالنصب بالعطف على المعنى في قوله(فأخذتهم الصاعقة) فالمعنى:أهلكناهم وأهلكنا قوم نوح

    وزاد الزجاج: الأحسن والله أعلم أن يكون محمولا على قوله تعالى (فأخذناه وجنوده فنبذناهم في اليم)هذا الكلام يدل على أغرقنا فكأنه قال أغرقناه وجنوده وأغرقنا قوم نوح .



    منووور

    مجد نجد
    عضو نشط

    عدد الرسائل : 26
    نقاط : 26
    تاريخ التسجيل : 04/03/2009

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف مجد نجد في الأربعاء مارس 31, 2010 9:42 pm

    بنات الحين التوجيه الي ماتناقش انزلو ولا كيف؟
    avatar
    *البركان الهادئ*
    المدير

    عدد الرسائل : 207
    نقاط : 116
    تاريخ التسجيل : 24/02/2008

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف *البركان الهادئ* في الأربعاء مارس 31, 2010 11:10 pm

    نزليه ونحاول نعرضه على الدكتورة


    _________________
    يقول الناجح:يبدو الأمر صعبا ولكنه ممكن..
    أما الفاشل فيقول: يمكن أن يكون الأمرممكنا ولكنه يبدو صعبا للغاية..
    يرى الناجح حلا لكل مشكلة..
    أما الفاشل فيرى مشكلة في كل حل..
    avatar
    *البركان الهادئ*
    المدير

    عدد الرسائل : 207
    نقاط : 116
    تاريخ التسجيل : 24/02/2008

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف *البركان الهادئ* في الأربعاء مارس 31, 2010 11:10 pm

    سورة فصلت

    نحسات:

    (فأرسلنا عليهم ريحا صرصرا في أيام نحسات) فصلت16

    1- القراءات:

    · قرأ نافع وابن كثير وأبو عمرو بإسكان الحاء.

    · وقرأ الباقون بكسر الحاء.

    2- التوجيه:

    كلاهما لغتان.

    يحشر اعداء:

    (ويوم يحشر أعداء الله إلى النار فهم يوزعون)فصلت 19

    1- القراءات:

    · قرأ نافع ويوم نحشر بالنون أعداء الله بالفتح.

    · وقرأ الباقون ويوم يحشر بالياء أعداء الله بالرفع.

    2- التوجيه:

    · (يوم نَحشرُ أعداءَ) نحشر فعل مضارع والفاعل ضمير مستتر عائده الى الله وأعداء مفعول به منصوب.

    والنون على الإخبار من الله عن نفسه ورده على قوله (ونجينا الذين آمنوا وكانوا يتقون) والنون للدلالة على تعظيم الفاعل.

    · (يوم يُحشرُ أعداءُ) يُحشر بياء مضمومة مبني للمفعول وأعداء نائب فاعل.

    بالياء على ما لم يسم فاعله لم يحملوا على نجينا بل استأنفوا الكلام وحجتهم أنه عطف عليه مثله وهو قوله فهم يوزعون .

    ثمرات:

    (وما تخرج من ثمرات من أكمامها) فصلت 47

    1- القراءات:

    · قرأ نافع وابن عامر وحفص بألف بعد الراء على الجمع.

    · وقرأ الباقون بحذف الألف بعد الراء على الإفراد.

    2- التوجيه:

    · على قراءة الجمع لأنها مكتوبة في المصاحف بالتاء وكذلك لأنه ليس يراد ثمرة دون ثمرة وإنما يراد جمع الثمرات.

    · على قراءة الإفراد اسم جنس فيراد فيها جميع الثمرات وكذلك لدخول (من)على (ثمرة) فدخول من تدل على الكثرة كما تقول: }هل من رجل{ فرجل عام للرجال كلهم فكذلك من (ثمره) ليست تريد ثمره واحده إنما عام في جميع الثمرات.

    3- الرسم:

    رسمت من غير ألف لتوافق قراءات الإفراد وبالتاء المبسوطة لتوافق قراءة الجمع فكلا القراءتين وافقت الرسم تقديرا.

    وكلٌ على أصله في الوقف فمن قراء بالجمع وقف بالتاء، ومن قرأ بالإفراد فمنهم من وقف بالهاء وهم: ابن كثير وأبو عمرو والكسائي ، والباقون بالتاء.

    ابتهال الغفيلي


    _________________
    يقول الناجح:يبدو الأمر صعبا ولكنه ممكن..
    أما الفاشل فيقول: يمكن أن يكون الأمرممكنا ولكنه يبدو صعبا للغاية..
    يرى الناجح حلا لكل مشكلة..
    أما الفاشل فيرى مشكلة في كل حل..
    avatar
    *البركان الهادئ*
    المدير

    عدد الرسائل : 207
    نقاط : 116
    تاريخ التسجيل : 24/02/2008

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف *البركان الهادئ* في الخميس أبريل 01, 2010 2:45 am

    (( ســـورة الشـــورى))

    = البيت الاول:

    ويوحى بفتح الحاء دان ويفعلون غير صحاب يعلم ارفع كما اعتلا

    ’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’

    = قوله( كذلك يوحى):: قرآ(ابن كثير)بفتح الحاء,مبني للمفعول..فيقف في قرائته على(قبلك) ويبتدأ(الله العزيز),على التبيان لماقبله,فالمعنىSadكذلك يوحى إليك يامحمد مثل ماأوحي الى الانبياء قبلك)و(إليك):يقوم مقام الفاعل..

    = قرأ الباقون: بكسر الحاء,مبني للفاعل(وهو الله سبحانه)فلا يوقف الا على (الحكيم),لإسناد الفعل الى(الله),فلا يوقف على الفعل دون الفاعل ولاعلى الفاعل دون نعته,وهوالاختيار لأن الاكثر عليــه000

    الرسم: كلا القرائتين وافقت الرسم تحقيقآ00

    ’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’



    = قوله(ويعلم ماتفعلون):قرأ(حفص وحمزه والكسائي):بتاء الخطاب’وحجتهم:ان الخطاب يدخل فيه الغائب والحاضر00

    = قرأ الباقون: بياء الغيـب/وحجتهم أنه أخبر عن عباده المذكورين في سياق الكلام فكأنه قال وهو الذي يقبل التوبة عن عباده ويعفو عن السيئات ويعلم ما يفعل عباده00

    الرسم: كلا القرائتين وافقت الرسم تحقيقآ00

    ’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’



    = قوله(ويعلم الذين يجادلون):قرأ(نافع وابن عامر):بالرفع,على الاستئناف لأن الشرط والجزاء قد تم فجاز الابتداء بما بعده 00((عطفآ علا جواب الشرط))00
    = وقرأ الباقون: بالنصب على إضمار أن ((عطفآ علا ماقبلهآ))00


    الرسم: كلا القرائتين وافقت الرسم تحقيقآ00

    ’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’





    ابتهال الجمعة


    _________________
    يقول الناجح:يبدو الأمر صعبا ولكنه ممكن..
    أما الفاشل فيقول: يمكن أن يكون الأمرممكنا ولكنه يبدو صعبا للغاية..
    يرى الناجح حلا لكل مشكلة..
    أما الفاشل فيرى مشكلة في كل حل..

    ريم الفلا
    عضو نشط

    عدد الرسائل : 54
    نقاط : 25
    تاريخ التسجيل : 06/11/2008

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف ريم الفلا في الخميس أبريل 01, 2010 6:29 am

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بنات لو سمحتوا حاولوا تنزلون باقي التوجيه بأسرع وقت
    ورهوم يالغاليه ممكت تنزلين توجيهك الي نقلتكم اياه الدكتورة فيه ناس كانت كسلانه غايبة
    الله يوفقكم يارب ويضاعف اجركم
    avatar
    رزان
    مشرف

    عدد الرسائل : 73
    نقاط : 67
    تاريخ التسجيل : 27/02/2008

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف رزان في الخميس أبريل 01, 2010 8:04 am

    بسم الله الرحمن الرحيم




    سورة الزخرف



    توجيه قوله تعالى :- " يصدون "

    على قراءة الضم " يصُدون " :- أراد يعدلون و يعرضون والفعل على التضمين وفيه معنى بلاغي : 1- الإعراض . 2- الصياح .

    على قراءة الكسر " يصِدون " :- أراد يصيحون ودليله على ذلك مجيء

    " منه" قبلها و لو كانت بمعنى الإعراض لجاءت معها " عن " ، وقيل : كسر الصاد و ضمها وإدخال الألف في أول الفعل وإخراجها بمعنى واحد ، يريد مصدره ثلاثي أو رباعي .



    توجيه قوله تعالى :- " و قالوا آلهتنا خيرٌ أم هو "

    على قراءة تحقيق الهمزتين أراد الاستفهام على طريق التوبيخ .

    وقراءة الإبدال على الإخبار ، كلاهما وافقت الرسم تحقيقًا .



    توجيه قوله تعالى :- " ما تشتهي الأنفس "

    على قراءة الإثبات :- أظهر مفعول " تشتهي " لأنه عائد على " ما " ، و فيه إرادة العموم وتأكيده .

    على قراءة الحذف :- اجتمع في كلمة واحدة فعل وفاعل و مفعول خففها بطرح المفعول ، والزيادة هنا على الأصل .

    الرسم :- في المصاحف الكوفية رسمت بحذف الهاء عدا مصحف حفص فرسم على روايته ووافق بذلك المصحف المدني والشامي . [ الرجاء مراجعة هذه النقطة هل رسمت في المصحف المكي والبصري بالحذف ، فإنها غير مدونة لدي .. !]

    سورة الجن



    توجيه قوله تعالى :- " قل إنما أدعو ربي "

    قراءة إثبات الألف : أنه أراد الأمر أولًا فلما فعل أخبر بذلك عنه .

    قراءة حذف الألف : أنه أتى بلفظ ما خاطبه الله به من الأمر له .



    توجيه قوله تعالى :- " لبدًا "

    " لِبدًا " : أنه جعله جمع لِبدة و لِبد كما قالوا قِربة و قِرب .

    " لُبدًا " : أنه جعله جمع لُبدة و لُبد كغُرفة و غُرف ؛ ومعناهما اجتماع الجن على أكتاف النبي – صلى الله عليه و سلم – لاستماع القرآن وهو مأخوذ من الشعر المتكاثف بين كتفي الأسد .



    كتب الله لنا التوفيق في الدارين ، بكل الحب / موفقات يا رب ..!

    أختكم / حنان ر=

    مجد نجد
    عضو نشط

    عدد الرسائل : 26
    نقاط : 26
    تاريخ التسجيل : 04/03/2009

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف مجد نجد في الخميس أبريل 01, 2010 8:51 am

    قوله تعالى: ( أفتمارونه )
    قرأ ( حمزة والكسائي ) بغير ألف ( أفتمرونه )
    وقرأ الباقون الألف ( أفتمارونه )

    التوجيه :
    على قراءة (حمزة والكسائي ) أي أفتجحدونه
    وعلى قراءة الباقون أي أفتجادلونه
    وحجتهم إجماع الجميع على قوله (ألا إن الذين يمارون في الساعة )

    الرسم :
    رسمت بالمصاحف بحذف الألف لتحتمل القراتين لتوافق القراءة الاثبات الرسم تقديرا ، وقراءة الحذف الرسم تحقيقا

    قوله تعالى: ( ومناة الثالثة )
    قرأ ( ابن كثير ) ، ( ومناءة الثالثة ) مهموزة ممدودة
    وقرأ الباقون ( ومناة ) بغير همز

    التوجية :
    هما لغتان

    قوله تعالى: ( ضيزى )
    قرأ ( ابن كثير ) ، ( تلك اذا قسمة ضئزى ) بالهمز
    وقرأ الباقون ( ضيزى ) بغير همز

    التوجية :
    هما لغتان ، ( تقول ضازني حقي أي نقصني ) ، ومعنى ضئزى جائرة فقراءة العامة من ضاز الرجل الشيء يضوزه بغير همز ضوزاً إذا فعله على غير استقامة, أجمع النحويون على أن وزنه فعلى وأن أصل ضيزي ضوزى بالضم مثل حبلى لأن الصفات لا تأتي إلا على فعلى بالفتح نحو سكرى وغضبى أو بالضم نحو حبلى والفضلى والحسنى ولا تأتي بالكسر والواو الأصل في ضيزي فلو تركت الضاد على ضمتها لانقلبت الياء واوا لانضمام ما قبلها فكسرت لتصح الياء كما قالوا أبيض وبيض.
    الرسم :
    على قرأة الهمزة ، وافقت الرسم تقديرا
    وعلى قرأة حذف الهمز ، وافقت الرسم تحقيقا.
    رسمت بالمصحف المكي اثبات الهمز ، وباقي المصاحف بالحذف

    لم تتم مناقشته



    *توجيه مي*
    avatar
    *البركان الهادئ*
    المدير

    عدد الرسائل : 207
    نقاط : 116
    تاريخ التسجيل : 24/02/2008

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف *البركان الهادئ* في الخميس أبريل 01, 2010 7:25 pm

    هذا توجيه أروى تقول ما قدرت اكتب مع الدكتوره لانها كانت تناقشني اذا تسالين من الي كتب معها والا نسالها حنا



    سورة الزخرف اية(5)

    إن كنتم / بالكسر نافع وحمزه و الكسائي0

    أن كنتم / بالفتح الباقون

    أن كنتم:أن قد تأتي للاستئناف أو الشرط وهنا اتت شرطيه.

    قراءة الفتح:بمعنى اذ شرطية وجواب الشرط مقدر00000ناقص

    قراءة الكسر:على تقدير حرف الجر والمعنى000 ناقص








    ينشؤا أية(18)

    ينشأ /قرأ حفص وحمزة والكسائي بضم الياء وفتح النون وفتح الشين مع التشديد وضم الهمزة 0

    فعل لازم تقدير الفاعل هو0

    ينشأ/ قرأ الباقون بفتح الياء وإسكان النون وفتح الشين مع التخفيف وضم الهمز0

    فعل متعدي بالتضعيف مفعوله 000000ناقص

    ولا اختلاف في الرسم لان الواو عوضا عن الألف فرسمت بالواو فوافقت القراءتين تحقيقا0




    عباد الرحمن أية (

    قرأ نافع وابن كثير وابن عامر بالنون عند الرحمن 0

    وقرا الباقون بالجمع عباد الرحمن 0

    الحجة لمن قرأ بالجمع أن الملائكة عباد الله،ولمن قرأ بالنون على معنى الظرف 0

    عبد/ رسمت من غير ألف فوافقت قراءة عند تحقيقا وعباد تقديرا0


    _________________
    يقول الناجح:يبدو الأمر صعبا ولكنه ممكن..
    أما الفاشل فيقول: يمكن أن يكون الأمرممكنا ولكنه يبدو صعبا للغاية..
    يرى الناجح حلا لكل مشكلة..
    أما الفاشل فيرى مشكلة في كل حل..

    مجد نجد
    عضو نشط

    عدد الرسائل : 26
    نقاط : 26
    تاريخ التسجيل : 04/03/2009

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف مجد نجد في الخميس أبريل 01, 2010 10:39 pm

    بنات معقولة من سورة محمد ما نزل تقريبا إلا بس أكم توجيه الله يصلحكم قولوا آمين
    avatar
    كلــ بكن اعجاب ـــي
    عضو نشط

    عدد الرسائل : 30
    نقاط : 21
    تاريخ التسجيل : 06/03/2008

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف كلــ بكن اعجاب ـــي في الجمعة أبريل 02, 2010 3:50 am

    [b]هذا التوجيه حقي وطبعا أنا التوجيه هو آخر شيء بمنهج الشهري


    سورة القمر

    (خشعا أبصارهم) يقرأ بضم الخاء وتشديد الشين مفتوحه بدون ألف بينهما جمع خاشع وهذه القراءة وافقت الرسم تحقيقا!

    ومن بفتح الخاء والف بعدها وتخفيف الشين وكسرها اسم فاعل مفرد لما تقدم على الجماعة جاز افراده وهذه القراءة وافقت الرسم تقديرا

    فالحجة لمن ضم الخاء وحذف الالف انه اراد جمع التكسير على خاشع فقال خشع كما قال تعالى في جمع راكع والركع

    (سيعلمون غداً من الكذاب الأشر 26) .
    قرأ ابن عامر وحمزة ستعلمون غدا بالتاء على الخطاب على أن رسولهم خاطبهم فقال لهم ستعلمون غدا .وافقت القراءة تحقيقاً
    وقرأ الباقون سيعلمون غدا بالياء وحجتهم قوله بعدها فتنة لهم ولم يقل لكم

    وافقت القراءة تحقيقاً


    [/b]

    طيبة
    مشرف

    عدد الرسائل : 111
    نقاط : 59
    تاريخ التسجيل : 01/03/2008

    default رد: محاضرات القراءات

    مُساهمة من طرف طيبة في الجمعة أبريل 02, 2010 6:24 pm

    ولايهمك يا مجد نجد هذا توجيه سورة محمد

    سورة محمد (صلى الله عليه وسلم)


    1-قال تعالى: (ماذا قال ءانفا) محمد: ١٦

    أنِفاً:قرأها البزي بخلف عنه بالقصر, ءانفاً: وقرأها الباقون بالمد.

    وهما لغتان بمعنى الساعة كحاذر وحذر,والصحيح أنه لايقرأ للبزي به,لأنه لم يصح له من طريق الشاطبية ولا التيسير إلا بالمد.

    ********************************************************************

    2- قال تعالى: (والله يعلم إسرارهم) محمد: ٢٦

    إسرارهم:قرأها حمزة والكسائي وحفص بكسر الهمزة (والله يعلم إسرارهم) على أنها مصدر للفعل "أسر>يسر> إسراراً" نحو قوله تعالى : (وأسررت لهم إسراراً) والمعنى :أنهم قالوا سنطيعكم في بعض الأمر سراً فيما بينهم على خفاء,وأفشاه الله عليهم.

    أسرارهم:وقرأها الباقون«والله يعلم أَسرارهم » بفتح الهمزة ،على أنها جمع (سر>أسرار) مثل حمل وأحمال ، وجمعها لأن أسرارهم كثيرة كما أنها مضافة إلى جمع.



    ************************************************************************

    3-قال تعالى : (الشيطان سول لهم وأملى لهم) محمد: ٢٥

    وأُمليَ لهم:

    قرأها أبو عمرو بضم الهمزة وكسر اللام وفتح الياء,على بناء الفعل لما لم يسم فاعله,والفاعل هو الله تعالى.والمعنى:أن الشيطان زين لهم أعمالهم,والله أمهلهم وأمد في أعمارهم,ويوقف على (سول لهم) وقف كافي.

    وأَملَى لهم:

    قرأها الباقون بفتح الهمزة واللام وألف مقصورة بعدها,على بناء الفعل للفاعل,واختلف في الفاعل على قولين:

    1-أن الفاعل هو الله تعالى,لأن الإملاء والمدّ في الآجال لايكون إلا من الله تعالى,واعتبروا قراءة أبي عمرو حجة لهم والوقف على(سول لهم) كافي.

    2-أن الفاعل هو الشيطان,واعتبروا الإملاء منه وعده الكاذب لهم بالبقاء وإطالة آمالهم,وذلك لتقدم ذكره قريباً,وإرجاعاً للضمائر المتعددة إلى مرجع واحد,ولايوقف على (سول لهم).

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء سبتمبر 26, 2017 11:25 pm