( إن هذه القلوب أوعية فاشغلوها بالقرآن ولاتشغلوها بغيره).

ابن مسعود رضي الله عنه


    المحاضرة العاشرة

    شاطر

    عائشة الديوان
    عضو نشط

    عدد الرسائل : 54
    نقاط : 121
    تاريخ التسجيل : 15/12/2009

    default المحاضرة العاشرة

    مُساهمة من طرف عائشة الديوان في الإثنين يناير 10, 2011 5:29 am

    بسم الله الرحمن الرحيم

    *هذه المحاضرة ايضا كنت غايبه فيها<ياكثر غيابك هع
    فاستعنت بمدونة الدراسات

    من الصفات التي أتصف بها الأنبياء :1-
    1- كمال الأخلاق
    2- كمال الخِلقة
    3- كمال النسب
    4- كمال العبودية
    5- كمال الرجولة (الجنس)

    عللي : الأنبياء خير الناس نسباً ؟
    وذلك لأن العرق دساس فجعل الله سلالتهم طاهرة نبي بعد نبي , فجميع الرسل بعد نوح من ذريته وجميع الرسل بعد إبراهيم من ذريته

    عللي : ولد عيسى من أم بلا أب ؟
    1- قال المفسرون : أن الله تعالى لما أراد ولادة عيسى ووجد رحم طاهر وهو رحم مريم فأختاره ولم يجد في صلب رجال بني إسرائيل رجل طاهر فولد من غير أب وهذا من كمال النسب..
    2- إرهاص لعيسى علية السلام : والإرهاص هو أمر خارق يسبق ولادة النبي لدلالتي على نبوته ..
    · إذا وجد أمر خارق مع ولادة نبي فهي معجزة وآية , إما إذا وجد قبل ولادته فهو إرهاص ..
    · وقد سبق ولادة محمد صلى الله عليه وسلم إرهاص وهو ما حصل عام الفيل والطير الأبابيل وكانت لة آية عند ولادته وهي ما حدثت به أمه آمنة :عندما ولدت رسول الله رأيت نوراً

    عللي : من صفات الأنبياء الحرية ؟
    1- لأن العبودية تتنافى مع مقام النبوة ومع مهام النبوة , ومقام النبوة يستلزم الكمال من حيث أن الله راعى أن الكمال عند البشر الحرية والعبودية مقام نقص , ومهام النبوة النبوة تتطلب الاشتغال بالدعوة بالنفس والجسد والوقت والمال وهذا يتحقق للحر دون العبد فالعبد ماله ووقته ونفسة بيد سيدة بعد يد الله عز وجل..
    2- أن من مهام النبوة سياسة الآمة وقيادتها وهذا يتسنى للحر دون العبد ..


    ردي على شبهة : أن الالتزام بالأوامر الإلهية يقيد النفس :
    كلما حقق الأنسان العبودية لله وسلم لأوامره واتبه أمره واجتنب نهيه كلما كان أكثر رقيا وابتعد عن الأمراض النفسية والعين , ومن إلتزم في الأوامر وترك النواهي سيحفظ في كل نواحي الحياة في نفسه وماله وصحته وعمله , وكلما ابتعد عن الأوامر وارتكب النواهي فسيهلك ويضر نفسه ويعود عليه بالعواقب الوخيمة..

    أ.هـ

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة مايو 25, 2018 2:11 am